أجبروه على الصلاة... انتحار شاب تركي في بيت طلاب لطائفة دينية

أنس كارا

أنس كارا

أنطاليا: «تركيا الآن»

أنهى طالب تركي يدعى أنس كارا (20 عامًا)، حياته بعد أن نشر مقطع فيديو يعرض فيه تفاصيل البيئة القمعية في سكن الطلاب الذي تديره طائفة دينية، في مدينة أنطاليا التركية. 

وصرح هذا الشاب في مقطع فيديو صوره قبل انتحاره بأن تلك الطائفة كانت تجبره على الصلاة وحضور دروس دينية وقراءة الكتب الدينية، بالرغم من أنه ليس مسلمًا.

 

موضوعات متعلقة

وقال أنس كارا في الفيديو: «في سنتي الثانية بكلية الطب بجامعة فرات في مقاطعة إيلازيغ الشرقية، أجبروني على الصلاة وقراءة الكتب التي تعطيها لنا الطائفة، أنا متعب نفسيًا جدًا ولا يمكنني تحمل هذه البيئة. لقد فقدت حماسي للحياة وأخشى إخبار أسرتي بذلك». 

ووفقًا لما ورد بصحيفة «جمهورييت» التركية، ترك أنس كارا رسالة قبل انتحاره ورد فيها أن الطائفة كانت تجبره على الصلاة وحضور الدروس الدينية، ولم يخبر أهله بهذا الوضع، وعندما طلب منهم أن يغادر هذا المكان قوبل طلبه بالرفض. 

الجدير بالذكر أن هناك العديد من الطلاب الأتراك يجبرون على إيجاد سكن في مهاجع تابعة للطوائف الدينية، بسبب عدم كفاية المساكن الطلابية التي تديرها الدولة في تركيا. 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع