داعية تركي: دستورنا لا يحترم التعددية وعلينا الاستفادة من الدستور الأمريكي

جولن3

جولن3

قال الداعية فتح الله جولن، إنه يجب على الشعب التركي الاستفادة من الدستور الأمريكي الذي يحترم كل الآراء والمعتقدات، كما استفادوا في الماضي من الدستور الفرنسي، وذلك خلال حواره مع الإعلامي المصري نشأت الديهي، في حلقة اليوم السبت من برنامج بـ«الورقة والقلم»، المذاع على فضائية «تن» (Ten) المصرية.

وأكد جولن أن الدستور التركي الحالي لا يصلح لإدارة مجتمع مثل المجتمع التركي، الذي يشتمل على أطياف وقوميات متنوعة، قائلًا «بلادنا تشتمل على قوميات مختلفة من أتراك، وأكراد، وشركس، ولاظ، وعلويين، وأطياف متعددة من مسلمين وربوبيين وملحدين وكماليين وغير ذلك». 

وأضاف: «لا يمكن حمل أفراد مثل هذه المجتمعات التعددية على رأي واحد، بل يجب احترام مشاعر الجميع. لأن ما تنتظره من الآخرين ينتظرونه منك أيضًا، وعليك أن تعامل الناس كما تحب أن يعاملوك».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع