زعيم المعارضة التركية: أردوغان يحرق سوريا وينهب أموال اللاجئين

كمال أوغلو زعيم المعارضة

كمال أوغلو زعيم المعارضة

استنكر رئيس حزب الشعب الجمهوري المعارض التركي، كمال أوغلو، إعلان السلطات التركية عن إنفاقها 40 مليار دولار لصالح 3.5 مليون لاجئ سوري في تركيا، قائلًا إن الأموال المعلن عنها تكفي لإقامة منزل لكل لاجئ، فأين ذهبت تلك الأموال؟

وقال كمال أوغلو، خلال مراسم وضع حجر الأساس لمبنى الخدمات لمديرية الغابات الإقليمية بمحافظة بولو، اليوم الجمعة، إن الشعب التركي لا يعلم على أي أساس أنفقت الحكومة الأموال المخصصة للاجئين السوريين.

وقال زعيم المعارضة إن كل ما يفعله أردوغان يضر بالشعب التركي في النهاية، لأن الشعب هو من يدفع الثمن، مشيرًا إلى استمرار أردوغان في تدمير العلاقات الخارجية لتركيا، وأنه بدلًا من محاولة إخماد الحرائق في سوريا بالماء، فإن أردوغان يزيد الحريق بإضافة البنزين.

وتطرق كمال أوغلو إلى الوضع الإنتاجي في تركيا، وقال إن تركيا لم تعد تنتج أي شيء، بل إنها تستورد كل شيء، بدءًا من القمح والقطن والعدس والبذور الزراعية، وحتى الحيوانات الحية، رغم وجود الأراضي الزراعية والفلاحين وكل الموارد اللازمة في تركيا.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع