مصر تدعو جامعة الدول العربية لعقد اجتماع عاجل لمواجهة «العدوان التركي»

مصر تدعو إلى اجتمعاع طارئ

مصر تدعو إلى اجتمعاع طارئ

أعلنت وزارة الخارجية المصرية، في بيان، إدانتها للعدوان التركي على سوريا، موضحة أن تلك الخطوة تُمثل اعتداءً صارخًا وغير مقبول على سيادة دولة عربية شقيقة، استغلالًا للظروف التي تمر بها والتطورات الجارية، وبما يتنافى مع قواعد القانون الدولي.

وحذر البيان من تبعات الخطوة التركية على وحدة سوريا وسلامتها الإقليمية أو مسار العملية السياسية في سوريا وفقًا لقرار مجلس الأمن رقم 2254. 

ودعت مصر لعقد اجتماع طارئ لمجلس جامعة الدول العربية لبحث تلك التطورات وسُبل العمل على الحفاظ على سيادة سوريا ووحدة شعبها وسلامة أراضيها.

كان الرئيس التركي أعلن اليوم الأربعاء، بدء العملية العسكرية العدوانية شمال سوريا والمسماة بـ«نبع السلام» بشكل رسمي، في تغريدة له على موقع التواصل «تويتر».

فيما سبق أن أعطى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الإذن لتركيا لدخول شمال سوريا، مقابل موافقة أردوغان على تبني مسئولية سجناء «داعش» من كل دول العالم، الذين وصل عددهم إلى 10 آلاف شخص، يقبعون في سجون شمال سوريا، بعدما رفضت استقبالهم دول أوروبية.

وفي ضوء العملية العسكرية العدوانية التي تشنها تركيا لاحتلال شمال سوريا، حذرت الأطراف الدولية من العواقب الوخيمة لتحركات أردوغان لصالح تنظيم داعش الإرهابي، إذ لم تعلن أي جهة دولية موافقتها ولو ضمنيًا على العدوان التركي، بما يعني وضع تركيا تحت الحصار الدولي.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع