ممثل أمريكا في سوريا: رأينا دلائل على ارتكاب تركيا جرائم حرب

جيمس جيفرى

جيمس جيفرى

أعلن الممثل الخاص للولايات المتحدة في سوريا، جيمس جيفري، خلال جلسة استماع في مجلس النواب الأمريكي، أمس، أن القوات الأمريكية رأت أدلة على ارتكاب القوات التركية جرائم حرب في شمال سوريا أثناء هجومها على الأكراد هناك، مطالبًا بتوضيح من تركيا بشأن ذلك.

ووصف جيفري العدوان التركي الذي يسمى «عملية نبع السلام» بأنه كارثة مأساوية، وقال إن مسؤولين أمريكيين يعكفون على بحث هذه التقارير، وطالبوا بتفسير من الحكومة التركية، منوهًا بأن هناك تحقيقات تتم بشأن تقارير تشير إلى استخدام تركيا الفسفور الأبيض الحارق المحظور، أثناء هجومها على شمال سوريا.

واختتم جيمس جيفري: «لم نر أدلة شائعة على تطهير عرقى من تركيا، لكن هناك تقارير عن وقائع عديدة لما تعتبر جرائم حرب».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع