أردوغان يبتز أوروبا مجددًا لدعم مشروعاته الاستعمارية في سوريا

أردوغان

أردوغان

جدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تهديداته للاتحاد الأوروبي بفتح الأبواب أمام ملايين اللاجئين وإرسالهم إلى أوروبا، إذا لم تدعم مشروعاته في سوريا.

وأشار أردوغان خلال اجتماعه، اليوم السبت، بفريق فنار بخشة التركي بالمجلس الأعلى للديوان، بحضور رئيس النادي علي كوتش ومجلس إدارة الفريق، إلى وضع السوريين في تركيا، وهدد أوربا بفتح الحدود التركية لذهاب السوريين إليهم إذا لم يدعموا المشاريع التي تم تطويرها لعودة 2 مليون سوري إلى بلادهم.
ويواجه الرئيس التركي انتقادات واسعة بسبب اللعب بقضية اللاجئين، ووجهت رئيسة الادعاء العام السابقة للمحكمة الجنائية الدولية التابعة للأمم المتحدة، كارلا ديل بونتي، اتهامات حادة إلى الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بسبب العدوان التركي على سوريا، وابتزاز لأوروبا بقضية اللاجئين، بالتهديد بفتح الأبواب أمام 3.6 مليون لاجئ وإرسالهم إلى أوروبا، قائلة «أردوغان يستخدم اللاجئين كبطاقات للمساومة».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع