رئيس حزب «الشعوب» التركي: لا تراجع ولا استسلام.. سنطيح بتلك السلطة الظالمة

سيزائي تمللي

سيزائي تمللي

عقد حزب «الشعوب الديمقراطي» في مقاطعة مرسين، مؤتمرًا بمشاركة رئيس الحزب المشارك سيزائي تمللي، بحضور عدد كبير من أعضاء الحزب.

وقال تمللي في كلمته: «ليس فقط المعينون هم من سيذهبون، لكن تلك السلطة بأكملها ستذهب وتنتهي؛ لأن تلك سلطة ظالمة. سلطة الظلم والعنف والحرب. وشعبنا ونساؤنا وشبابنا لا يريدون الحرب».

وحسب ما نقله موقع «ميزوبوتمايا»، فقد ردد تمللي شعارات «سيغادر الأوصياء، وستأتي إرادة الشعب»، قائلًا: «الشعب لا يريد الحرب، لا يريد العنف، لا يريد الظلم. إنهم يريدون العيش في هذا البلد بسلام وفخر، وفي ظل وجود المساواة. فكما أطحنا بالأوصياء في انتخابات البلديات في 31 مارس، سنطيح بتلك السلطة والأوصياء، وسنقضي على تلك الفاشية، ولن نستسلم أو نتراجع. فقد أصبح الظلم في كل مكان، والسبب وراء ذلك هو أن هذا البلد ظل على مدار 21 عامًا في حالة من قانون العزلة».

وأكد تمللي أن السلطة الحاكمة لم تُبق شيئًا في هذا البلد باسم القانون، ولم تعد هناك عدالة داخل قاعات المحكمة.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع