حزب الخير التركي: نعيش كابوسًا وحكومة أردوغان تتلاعب في ميزانيات اللاجئين

أوميت أوزداغ

أوميت أوزداغ

أعلن النائب بحزب الخير التركي أوميت أوزاغ، أن الحكومة التركية أنفقت على اللاجئين السوريين 58 مليار دولار وليس 40 مليار دولار حسبما أعلنت الحكومة مؤخرًا.

وأوضح خلال كلمته في مدينة زونجولداك التركية، الأضرار التي تسببها مشاكل اللاجئين على تركيا، مما يثقل كاهل المواطن التركي الذي يعاني ارتفاعًا غير مسبوق في الأسعار.

وبيّن أن حزب الخير أجرى حساباته واتضح أن ما ينفق على اللاجئين هو 58 مليار دولار، في ظل انهيار نظامي التعليم والصحة بالبلاد، اللذين شهدا تراجعًا في ميزانياتهما، وانتشرت الجرائم وارتفعت نسب تعاطي المخدرات وأصبح الوضع كابوسًا في تركيا، على حد قوله.

وكانت وزارة الخارجية التركية أعلنت منذ أسبوع أن تمويل الاتحاد الأوروبي البالغ 6 مليارات يورو للاجئين السوريين في تركيا «غير كافية»، مطالبة بزيادة الحصة المخصصة لأنقرة وتحويلها بشكل أسرع.

بينما رصد تقرير لمفوضية الاتحاد الأوروبي، ارتفاعا في عدد حالات تهريب اللاجئين غير الشرعيين من تركيا إلى الاتحاد الأوروبي بشكل ملحوظ خلال العام الجاري.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط «أ.ش.أ»، تقرير المفوضية الذي أبرزته وسائل الإعلام النمساوية، وذكر أن هناك حوالي 70 ألف حالة تهريب للمهاجرين غير الشرعيين عن طريق تجار البشر خلال العام الجاري، ووصل 67 ألفا و741 شخصا من تركيا إلى اليونان، و197 شخصا إلى بلغاريا و1803 إلى إيطاليا، و261 إلى قبرص.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع