زعيم المعارضة: أردوغان يخشى من فضح ترامب لحساباته البنكية

كمال أوغلو

كمال أوغلو

انتقد رئيس حزب الشعب الجمهوري المعارض كمال أوغلو، السياسات الداخلية والخارجية الخاطئة للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ووصفها بـ«السياسات الفاشلة»، مشيرا إلى خوف أردوغان من فضح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لحساباته البنكية في الخارج، وبالتالي إذعانه له.

وتحدث اليوم كمال أوغلو، في اجتماع الحزب بالبرلمان التركي، للمرة الأولى منذ آخر مرة تحدث فيها باجتماع الحزب يوم 3 ديسمبر قبل دخول البرلمان التركي في عطلة،  وقال إن الرئيس التركي أردوغان «رمز التكبر» أذعن لترامب، عندما ألمح الأخير لحساباته البنكية. 

وقال رئيس حزب الشعب الجمهوري: «قال ترامب (سأحقق في ممتلكات أردوغان). ماذا يعني هذا؟ يعني أن أردوغان لديه أصول وممتلكات يخفيها عن الأمة التركية، في البنوك الأجنبية، وترامب يعرف بها. ويهدد أردوغان قائلًا: (لا تغضبني وإلا سأفشي هذا). فصمت أردوغان تمامًا. ولم يستطع الخروج ويقول (يا ترامب، إذا لم تحقق في ممتلكاتي، فأنت جبان. وأنا ليس لدي حساب لم أفصح عنه). فلقد أصبح لعبة القوى المهيمنة. وهذا يعني أنه لديه حساب يخفيه».

وتحدث كمال أوغلو أيضًا عن السياسة الخارجية الخاطئة التي يتبعها أردوغان، قائلًا «ما الفائدة التي حصلنا عليها من السياسة الخارجية التى تتبعها الحكومة؟ نحن لدينا ملايين المواطنين الجائعين والعاطلين عن العمل، وهم أنفقوا 40 مليار دولار على السوريين. ثم يؤدون الأدب البطولي. لقد قال بوتين ما قلناه نحن فيما يتعلق بمسألة ليبيا. لكنه عارضنا نحن، ووافق علي كل شيء قاله بوتين. ماذا حدث الآن؟ هل أنت من تعرف السياسة الخارجية، أم أنا؟».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع