كاتب تركي: لو تفاهم أردوغان مع السيسي منذ 5 سنوات لما ضربتنا العزلة

أونكيبار

أونكيبار

انتقد الكاتب الصحفي التركي صباح الدين أونكيبار، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وتناقض مواقفه الدبلوماسية وسوء سياساته الخارجية التي أدت إلى القطيعة بين تركيا ومصر، وعزلة أنقرة عن جيرانها والمجتمع الدولي، ما أثر سلبًا على الاقتصاد التركي الذي خسر المليارات خلال السنوات الأخيرة تحت حكم حزب العدالة والتنمية بقيادة أردوغان.
وأشار أونكيبار في مقالة نشرها موقع «أوضة تي في» التركي، إلى سياسات أردوغان العدائية تجاه قادة الدول العربية خلال السنوات الماضية، وأنه تأخر طويلًا في الجلوس إليهم على طاولة واحدة مثلما حدث في مؤتمر برلين المنعقد حول الأزمة الليبية أمس الأحد، بالعاصمة الألمانية.
وأكد الكاتب أن أرشيف أردوغان كاشف وواضح للجميع، ويشهد على انتقاداته الدائمة للرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ونظيره السوري بشار الأسد، وأنه طالما أكد أنه لن تجمعه بهم طاولة مفاوضات.
وقال أونكيبار إنه بالرغم من تصريحات أردوغان تجاه الرئيسين المصري والسوري، التي لم يمر عليها سوى أشهر، ولم تمر عليها السنوات، ناقضها أردوغان أمس، عندما جلس على الطاولة نفسها مع الرئيس المصري في مؤتمر برلين الدولي الخاص بالأزمة الليبية، بدعوة من المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.
وأضاف أونكيبار: «لو فعل أردوغان هذا قبل 5 سنوات لم يكن ليموت كل هؤلاء المسلمين في سوريا، ولم نكن لنخسر مليارات الدولارات بسبب سوء علاقتنا بمصر، ولم يكن جنودنا ليموتوا في سوريا، ولم نكن لنبقى وحيدين في شرق البحر المتوسط».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع