تركيا تهدد الجيش السوري بعد مقتل 34 جنديًا: دماء جنودنا لن تذهب سُدى

الحرب في سوريا

الحرب في سوريا

قالت الرئاسة التركية إن أنقرة قررت «الرد بالمثل على النظام السوري»، مُتعهدة بأنها دماء جنودها «لن تذهب سدى»، في أعقاب مقتل ما لا يقل عن 34 جنديًا تركيًا الخميس، جراء هجوم الجيش العربي السوري على الجيش التركي في محافظة إدلب السورية.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول عن الرئاسة التركية قولها، الجمعة: «قررنا الرد بالمثل على النظام السوري الذي يوجه سلاحه صوب جنودنا»، مؤكدة «لن تذهب دماء جنودنا الأبطال سدى، وستسمر أنشطتنا العسكرية بالأراضي السورية حتى كسر جميع السواعد التي امتدت على العلم التركي».

وأضافت الرئاسة التركية «قواتنا المسلحة الجوية والبرية تواصل قصف الأهداف كافة المحددة لقوات الجيش السوري». وتابعت الرئاسة التركية «لم ولن نقف متفرجين حيال ما تشهده إدلب من أحداث مشابهة لتلك التي وقعت في رواندا، والبوسنة والهرسك».

وقالت تركيا إنها تدعو المجتمع الدولي، على رأسه أطراف مسار «أستانة»، إلى الوفاء بمسؤولياتهم المنوطة بهم. وأجرى مُتحدث الرئاسة التركية إبراهيم قالن، اتصالا هاتفيًا مع مستشار الأمن القومي الأمريكي روبرت أوبراين، حسب ما أوردته وكالة الأناضول.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع