«3 بنود».. نص الاتفاق الروسي التركي بشأن وقف إطلاق النار في إدلب

بوتن وأردوغان

بوتن وأردوغان

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، عن التوصل إلى اتفاق مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان، لوقف إطلاق النار في إدلب السورية، تألفت من ثلاثة بنود.

واتفق الطرفان على: أولًا إيقاف جميع الأنشطة العسكرية على طول خط الاتصال في منطقة خفض التصعيد في إدلب من الساعة 6:01 صباحًا في 6 مارس 2020، وثانيًا إنشاء ممر أمني بعمق 6 كيلومترات إلى الشمال والجنوب من الطريق السريع «M 4» في إدلب في غضون أسبوع، وثالثًا إطلاق الدوريات الروسية التركية المشتركة في 15 مارس 2020 ، على طول الطريق السريع «M 4» من مستوطنة ترومبا على بعد كيلومترين (1.2 ميل) إلى الغرب من سراقب حتى مستوطنة عين الهفر.

واعتبارًا من الليلة (الخميس 6 مارس 2020) الساعة 00:01، يبدأ وقف إطلاق النار وفق مذكرة تنص على إعلان وقف إطلاق النار في المنطقة، وتتضمن بتنفيذ ممر أمني بعمق 6 كيلو مترات إلى الشمال والجنوب من الطريق السريع «M 4» في إدلب في غضون أسبوع.

بعد انتهاء الاجتماع الثنائي للرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في مؤتمر صحفي، يوم الخميس، أن البلدين اتفقا على وقف إطلاق النار في منطقة إدلب شمال غرب سوريا، بعد اجتماع استمر لـ5 ساعات و40 دقيقة. استخدم بوتن عبارة «المنطقة المشتركة»، وقال إنها ستكون منطقة للمساعدة في وقف إطلاق النار والصراعات بين الطرفين.

من جانبه، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، «لقد أصبح إنشاء وضع جديد في إدلب أمرًا لا مفر منه».

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع