المحافظات التركية تتجاهل قرارات الحكومة وتبيع «الكمامات» الطبية بمقابل مادي

توزيع ماسكات

توزيع ماسكات

أثارت محافظة إيسكي شهير التركية حالة من الجدل بعد بيعها للأقنعة الطبية «الكمامات»، رغم قرار الحكومة بتوزيعها على المواطنين بلا مقابل مادي، ومنع بيعها في الأسواق، في إطار إجراءات مكافحة تفشي فيروس كورونا المستجد.

وقالت صحيفة «جمهورييت» التركية إن محافظة إيسكي شهير بدأت في بيع الماسكات الطبية إلى المؤسسات التجارية، رغم حظر الحكومة لبيعها، وأنها أرسلت إلى أعضاء الغرفة التجارية بأنه سيتم تزويد الشركات التي يعمل فيها أكثر من 10 أشخاص بماسكات طبية بمقابل مادي، وأن على تلك الشركات التقدم بطلب عبر الإنترنت للحصول على الماسكات من المحافظة.

يذكر أن وزير الصحة التركي، فخر الدين قوجة، قد أعلن عن تسجيل 4117 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد بمختلف أنحاء تركيا خلال الـ24 ساعة الأخيرة.

وأوضح قوجة، في بيان رسمي نشره أمس الأربعاء، عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أن عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد بتركيا قد ارتفع إلى 38 ألفًا و266 حالة إصابة، وكذلك ارتفع عدد ضحايا الفيروس إلى 812 حالة، بعد وفاة 87 مواطنًا.

وأكد قوجة أن الوزارة قد أجرت أمس 24900 تحليل للكشف عن فيروس كورونا، وأن عدد الفحوصات التي تمت حتى اليوم بلغ 247 ألفًا و768 فحصًا.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع