نائب تركي: مسرحية استقالة وزير الداخلية للتستر على كارثة أردوغان

نائب حزب الشعب الجمهوري، آيكوت آردوغدو

نائب حزب الشعب الجمهوري، آيكوت آردوغدو

وصف نائب حزب الشعب الجمهوري التركي، آيكوت آردوغدو، إعلان وزير الداخلية سليمان صويلو استقالته ثم التراجع عنها بـ«السيناريو السيء» للتستر على الرئيس رجب طيب أردوغان في قراره بفرض حظر التجوال المفاجئ مما أسفر عن جمعة سوداء في تركيا.

واستقال صويلو، مساء الأحد، من منصبه، بعد تعرضه لحالة من الهجوم العنيف من قبل كافة فصائل المجتمع التركي، جراء قرار فرض حظر التجوال المفاجئ الذي تسبب في حالة من الارتباك والفوضى في تركيا، قبل أن يعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان رفضه للاستقالة، ويمارس صويلو مهامه، وهو ما وصفته المعارضة التركية بـ«مسرحية الاستقالة».

وعلّق نائب حزب الشعب الجمهوري التركي، آيكوت آردوغدو، في تغريدة له قائلًا «الهدف من هذا هو التستر على أن أردوغان هو من أعطى أمر الجمعة السوداء (فرض حظر التجول بشكل مفاجيء). فصويلو استقال بشكل ظاهري وأعلن تحمله المسؤولية. وأردوغان قال يعطيك الصحة ولم يقبل الاستقالة. وبها فقد كانت محاولة لإقناع الشعب بأن القرار كان قرار صويلو وليس أردوغان».

نائب حزب الشعب الجمهوري، آيكوت آردوغدو

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع