أكبر أحزاب تركيا منتقدًا حكومة أردوغان: «جات تكحلها عمتها»

أوزتراك: الوزراء يعزلوا ولا يستقيلوا

أوزتراك: الوزراء يعزلوا ولا يستقيلوا

علق المتحدث الرسمي باسم حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض، فائق أوزتراك، على مسرحية استقالة وزير الداخلية سليمان صويلو التي لم يقبلها رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان، مؤكدا أن الحكومة «جات تكحلها عمتها».

وقال «لقد رأينا مرة أخرى أن النظام العجيب لن يكون به استقالات بل يكون به عزل. ورأينا بشكل واضح أن الوزراء لا يمكنهم الاستقالة دون الحصول على موافقة نظام الرجل الواحد».

واستقال صويلو، مساء الأحد، من منصبه، بعد تعرضه لحالة من الهجوم العنيف من قبل كافة فصائل المجتمع التركي، جراء قرار فرض حظر التجوال المفاجئ الذي تسبب في حالة من الارتباك والفوضى في تركيا، قبل أن يعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان رفضه للاستقالة، ويمارس صويلو مهامه، وهو ما وصفته المعارضة التركية بـ«مسرحية الاستقالة».

وتابع أوزتراك في المؤتمر الصحفي الذي عقده بالمجلس المركزي بالحزب «أعيد سليمان صويلو إلى وظيفته التي استقال منها، وقال إنه لم يؤد مهامه. ونحن نعلم أن استقالة صويلو ليست الوحيدة التي تمنع "فقد أدركوا مرة أخرى أن النظام العجيب لن يكون به استقالات بل يكون به عزل. ورأينا بشكل واضح أن الوزراء لا يمكنهم الاستقالة دون الحصول على موافقة نظام الرجل الواحد».

وأوضح أوزتراك أن كافة جهود العاملية في مجال الصحة بعدم خروج الشعب من المنازل ضاعت هباءً، واصفًا قرار الحكومة بالمثل الذي يقول «جه يكحلها عماها» وتسائل «من المسؤول عن هذا الخطأ الفادح. فهم يتلاعبون بصحة الشعب من ناحية ويسخرون بعقوله من ناحية أخرى».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع