الاتحاد الأوروبي يحذر تركيا: إجراءات حاسمة ضد عمليات التنقيب بالمتوسط

الاتحاد الأوروبي

الاتحاد الأوروبي

قال الناطق باسم الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، اليوم الخميس، في تصريحات لوكالة «آكي» الإيطالية، إن المؤسسات والدول الأعضاء تراقب وتتابع بدقة تصرفات تركيا في شرق البحر الأبيض المتوسط.

كان الناطق باسم الاتحاد الأوروبي، بيتر ستانو، قد أكد في تصريحات له اليوم تعليقًا على استئناف تركيا، بعد انقطاع لعدة أشهر، لعمليات الحفر والتنقيب في شرق المتوسط، تحديدًا في المنطقة الاقتصادية الخاصة لقبرص، أن موقف الاتحاد الأوروبي لم يتغير، حيث إن تصرفات تركيا غير قانونية، وتسبب مصدر قلق للاتحاد، معبرًا عن تضامن الاتحاد الكامل مع جمهورية قبرص، الدولة العضو في التكتل الموحد، في الحفاظ على سيادتها وحقوقها المشروعة.

أما حول ما سيقوم به الاتحاد الأوروبي، فقد أكد المتحدث أن التصرفات التركية غير القانونية كانت محورًا للكثير من المناقشات على مختلف المستويات، مذكرًا بأن الاتحاد وضع في شهر نوفمبر 2019 إطارًا قانونيًا لإجراءات تقييدية ضد تركيا، تبعه في فبراير 2020 فرض عقوبات على بعض الضالعين في عمليات التنقيب.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع