برلماني سابق لحزب أردوغان: مساعدة المعارضة للفقراء ليست جريمة

نائب حزب الشعب الجمهوري الأسبق، باريش ياركاداش

نائب حزب الشعب الجمهوري الأسبق، باريش ياركاداش

هاجم البرلماني التركي الأسبق عن حزب الشعب الجمهوري، باريش ياركاداش، حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا برئاسة رجب طيب أردوغان، قائلا إن الحزب يعاند الشعب التركي كله، وذلك في تعليقه على فتح التحقيقات مع رئيس بلدية العاصمة التركية أنقرة، منصور يافاش، ورئيس بلدية إسطنبول، أكرم إمام أوغلو، بسبب جمعهما تبرعات لمساعدة المواطنين المتضررين من الوضع الاقتصادي بعد تفشي وباء كورونا في البلاد.

وقال ياركاداش، في تغريدة له على حسابه الخاص على موقع التواصل الاجتماعي، اليوم الجمعة، إن حزب العدالة والتنمية الحاكم يعاند الشعب برغبته في تمهيد أرضية لتعيين أوصياء، لكنه ذَكَّر بأن إمام أوغلو ترأس البلدية رسميًا في مثل هذه الأيام من العام الماضي.

وأضاف ياركاداش أن حزب العدالة والتنمية الحاكم لم يهضم هذا الأمر، لذلك يفتح تحقيقات مع إمام أوغلو الذي يجمع تبرعات للمواطنين المحتاجين محاولًا تمهيد أرضية لتعيين أوضياء. وأضاف: «أحذر حزب العدالة والتنمية: لا تعاندوا الشعب».

وتابع ياركاداش أن الأمر لم يقف عند إمام أوغلو فقط، وإنما طال رئيس بلدية أنقرة، منصور يافاش، أيضًا، فقد ذهب إليه مفتش من الداخلية منذ أسبوع وحقق في حملة التبرعات التي بدأتها بلدية أنقرة.

وقال ياركاداش إن مساعدة الفقراء والمحتاجين ليست جريمة. إلا أن حزب العدالة والتنمية يريد وقف عمل البلديات التي تعد الباب المفتوح للتواصل مع الشعب.

 

نائب حزب الشعب الجمهوري الأسبق، باريش ياركاداش

نائب حزب الشعب الجمهوري الأسبق، باريش ياركاداش

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع