داوود أوغلو يكشف أسباب انفصاله عن أردوغان: أردت الديمقراطية وأراد السلطة

داوود أوغلو

داوود أوغلو

قال رئيس حزب المستقبل، ورئيس الوزراء التركي الأسبق أحمد داوود أوغلو إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ردد كثيرًا عقب عملية الاستفتاء على الدستور التي كانت نتيجتها «نعم» أنه يريد مزيد من القوة والسلطة، وأن هذا كان سبب من أسباب انفصال داوود أوغلو عن حزب العدالة والتنمية.

وأضاف داوود أوغلو خلال حواره مع الصحفي التركي تشغلار جيلارا، حول فترة رئاستة للوزراء أن نقطة انفصال عن السيد أردوغان كانت أنني قلت إذا حاول أي شخص أن يحدث إنقلابًا على الديمقراطية فالحل هو مزيد من الحرية ومزيد من الديمقراطية في حين أن الرئيس أردوغان يدء يردد «لا.. بل قوى أكثر، وسلطة أوسع»، مشيرًا أن ذلك كان عقب الاستفتاء على الدستور.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع