نائب رئيس الشؤون الدينية التركية يهاجم الحكومة بسبب استغلال الدين

عضو بالشؤون الدينية: مستغلو الدين متدينون

عضو بالشؤون الدينية: مستغلو الدين متدينون

هاجم رئيس نائب رئيس هيئة الشؤون الدينية في تركيا، علي بوجو، السلطات الحكومية، برئاسة رجب طيب أردوغان، بسبب استغلال الدين لأسباب سياسية واجتماعية، منتقدًا تأثير ذلك على وضع ملايين البسطاء في تركيا مقابل أصحاب المليارات، في ظل تفشي وباء كورونا في البلاد.

وعلى الرغم من تبعية رئيس الهيئة لأردوغان، إلا أن نائبه المتخصص بالمجلس الأعلى للشؤون الدينية برئاسة الشؤون الدينية، علي بوجو، نشر مقالة تحت عنوان «فساد النظام» على موقع «خبر الديانة»، قال فيها «أولئك الذين يركبون مركبات بالملايين لا يفهمون حالة الحد الأدنى للأجور»، وأن «السلطة الظالمة لن تستمر طويلًا بسبب من يستغلون الدين»، موضحًا أن الأزمات تنتج بسبب من يكيف الدين حسب آرائه.

وأضاف بوجو: «لا بد من الاعتراف بأن الإنسانية شهدت أزمات حقيقية بسبب أولئك الذين يحاولون مطابقة الدين وفقًا لآرائهم، والمتدينين الذين يستغلوا الدين والمتعصبين دينيًا، وبسبب دعم أولئك الذين يفرون من الالتزام بمسؤولياتهم على الرغم من أنهم يعرفون أنها صحيحة».

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع