القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية يدين «تفجير عفرين»: عمل إرهابي

مظلوم عبدي

مظلوم عبدي

وصف مظلوم عبدي، القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية، تفجير مدينة عفرين بـ«العمل الإرهابي» الذي «تسبّب في إزهاق أرواح بريئة».

جاء ذلك في تغريدة للقائد العام لـ«قوات سوريا الديمقراطية» عبر حسابه على «تويتر»، قال فيها إن هذا العمل «الإجرامي» هو نتيجة سياسة «الدمار التي اتبعتها الدولة التركية وفصائل المعارضة المسلحة التابعة لها، في مدينة السلام والزيتون في عفرين».

كان انفجار عنيف قد هزّ، أمس الثلاثاء، وسط مدينة عفرين المحتلّة، تسبّب بمقتل نحو 46 شخصاّ وإصابة العشرات، وسط حالة انفلات أمني في المدينة التي يسيطر عليها جيش الاحتلال التركي والفصائل الموالية له، حيث تشهد عفرين، بين الفينة والأخرى، اشتباكات ومعارك بين تلك الفصائل بسبب خلافات على تقسيم الممتلكات والمنازل المنهوبة.

ودان «مجلس سوريا الديمقراطية»، التفجير، في بيان نشره أمس، قال فيه إن الاحتلال التركي «فتح الباب على مصراعيه لقوى الإرهاب كي تنظم صفوفها وتمارس أعمالها الجبانة في ظل الحماية التركية لها».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع