زعيم المعارضة التركية: أردوغان متغطرس وحكومته قمعية استبدادية

كيليتشدارأوغلو

كيليتشدارأوغلو

انتقد رئيس حزب الشعب الجمهوري التركي كمال كليتشدارأوغلو، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، على سياساته، مؤكدًا أن تركيا لم يعد بها ديمقراطية تحكم من طرف شخص واحد، وصفه بـ«المتغطرس».

وقال زعيم المعارضة التركية، خلال حديثه مع مجموعة صغيرة من الصحفيين في حزب الشعب الجمهوري، إن «أردوغان يحاول بيع النظام الاستبدادي تحت غطاء الديمقراطية، لكننا نصر على أن هذه ليست ديمقراطية، بل على العكس، إنها حكومة قمعية وحكومة ديكتاتورية وحكومة من شخص واحد. وهذا يزعج أردوغان بشدة».

وأوضح كمال أوغلو، أنه لا يريد الرد على أردوغان لأنه لا يستحق الإجابة. وقال: «إن حزب العدالة والتنمية لم يعد به هيئة فلا يوجد سوى شخص واحد. وجميعنا نرى ونعلم أنهم قتلوا الديمقراطية».

وسأل مستنكرًا: «هل هناك إرادة برلمانية مستقلة؟ لا. هل السلطة القضائية أصبحت تحت وصاية الاستبداد السياسي؟ نعم. هل السلطة التشريعية تحت الوصاية السياسية؟ نعم».

وأضاف أن جزءًا كبيرًا من وسائل الإعلام تعمل بتعليمات من السلطة السياسية الاستبدادية، «فعن أي ديمقراطية نتحدث؟»، موضحًا أنه قال في وجه نواب حزب العدالة والتنمية إن تركيا ليس بها ديمقراطية.

وأضاف أن سمة أردوغان الأساسية هي عدم إمكانية تقبل الآراء المعارضة الأخرى، لأنه متغطرس، ويؤمن بأن كل ما يقوله صحيح ولا يتحمل سماع أي رأي مناقض، لذلك عندما تكون هناك آراء مختلفة عن آرائه يعتقد أنها استهداف له.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع