بريطانيا تُعيد 400 ألف من المعدات الطبية إلى تركيا: غير مطابقة للمواصفات

بريطانيا وتركيا

بريطانيا وتركيا

أكد مسؤول بريطاني أن 400 ألف من المستلزمات الطبية التي أحضرتها بريطانيا من تركيا لمكافحة النظام الصحي البريطاني لفيروس كورونا، لا تمتثل لمعايير النظام، وبناءً على ذلك سيتم إعادة هذه المستلزمات والملابس الواقية.

وحسب ما ذكرته جريدة «سوزجو» التركية، نقلًا عن جريدة «جارديان»، اتضح أن المستلزمات الطبية التي أحضرتها بريطانيا من تركيا لا تمتثل لمعايير النظام البريطاني، وبناءً عليه ستعاد المستلزمات في منطقة قريبة من مطار هيثرو، بالعاصمة لندن، مع استرداد المستحقات المالية.

يُذكر أن بريطانيا قد طرحت مجددًا شراء الملابس الواقية من تركيا في ظل تفشي فيروس «كورونا»، حيث يُعد ذلك هو السبب الرئيس في رفع بريطانيا حظر الصادرات القادمة من تركيا.

 

ماذا حدث؟

شهدت بريطانيا حالة من التمرد في ظل تفشي فيروس كورونا، حيث تمرد عمال الرعاية الصحية بسبب عدم كفاية المستلزمات الواقية، ومن ثم أعلنوا أنهم لن يعملوا بدونها، لأن العمل دونها يُعد مخاطرة بحياتهم.

وازداد قلق بريطانيا من ندرة المستلزمات الطبية، بجانب حالات الوفيات التي تشهدها، وبناءً على ذلك طلب المواطنون تخفيف حظر الصادرات المطبق على المستلزمات الواقية من تركيا.

وقد وصلت طائرة شحن عسكرية تركية، مساء 22 أبريل، إلى مطار منطقة برايز نورتون، جنوب بريطانيا، قادمة من مطار إسطنبول الدولي، وعلى متنها 400 ألف من المعدات والمستلزمات الطبية، في إطار مكافحة فيروس كورونا. كانت تركيا أرسلت من قبل معدات طبية إلى بريطانيا، بواسطة طائرة شحن عسكرية تابعة لقواتها الجوية.

بريطانيا وتركيا

بريطانيا وتركيا

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع