زعيم إسطنبول يؤكد نجاح حملة «الفاتورة المتأخرة» في الأحياء الفقيرة

أكرم إمام أوغلو

أكرم إمام أوغلو

شارك رئيس بلدية إسطنبول أكرم إمام أوغلو، بيانات حملة «الفاتورة المتأخرة» التي أطلقها في بلدية إسطنبول مؤخرًا، لدفع فواتير المواطنين المتضررين من فيروس كورونا، بعد أن اتضح أن أفقر أحياء المدينة هي الأماكن التي سددت نسبة كبيرة من الفواتير بسبب التبرعات.

وأبرزت جريدة «جون بويو» التركية، مشاركة أكرم أوغلو لوحة توضح آخر البيانات المُتعلقة بالفاتورة المتأخرة عبر تغريدة على حسابه الخاص على «تويتر»، قال فيها «إن توزيع المناطق المحلية للفواتير التي يدفعها محبو الخير والمساعدة، يظهر أن هذا التوزيع كان صائبًا وفقًا لخريطة الفقر. وهذه اللوحة توضح أن دعم محبي الخير ذهب للأماكن الصحيحة؛ لذا دعونا نعزز هذا العمل الخيري للأفضل».

ووفقًا للبيانات التي شاركها إمام أوغلو، يتضح أن مقاطعة إيسنورت، هي أكثر المناطق التي دفعت فيها فواتير الكهرباء، رغم أنها تُعد من أفقر المناطق في إسطنبول.

الفاتورة المُعلقة

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع