تركيا تسعى للقبض على سيف الإسلام القذافي لإنهاء دوره السياسي

سيف الإسلام القذافي

سيف الإسلام القذافي

كشفت وكالة «نوفا» الإيطالية أن المحكمة الجنائية الدولية طلبت من الدول الأوربية وتركيا المساعدة للقبض على سيف الإسلام القذافي. وقالت تركيا نفسها إنها على استعداد لدعم المحكمة في العملية، وبدأت بالفعل استخدام طائراتها بدون طيار في مصراتة وقاعدة مطار معيتيقة الجوية للقيام برحلات لاستطلاع المعلومات عن مخبأ سيف الإسلام.

وكشف زعيم ميليشيا قبيلة الزنتان محمد بوكراع، الأسبوع الماضي، في مقابلة مع «وكالة نوفا»، أن سيف الإسلام القذافي، نجل الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، سيكون تحت مراقبة وثيقة من قبل رجاله، وأن تركيا «لن تستطيع القبض عليه». ورداً على الأنباء المتداولة في 27 مايو أن جهاز المخابرات التركي يقوم بحملة بحثية في المنطقة الجبلية الغربية جنوب غربي طرابلس للقبض على سيف الإسلام القذافي، أوضح بوكراع أن نجل الزعيم الليبي الراحل «لا يعرفه إلا القليل».

وقال زعيم ميليشيا الزنتان، إنه على علم «بجميع المحاولات التركية والغربية لاعتقاله أو اغتياله»، مشيراً إلى أنه يتابع الوضع في ليبيا عن كثب، خاصة التطورات في طرابلس.

وقالت مصادر صحافية أمس إن «المخابرات التركية أنشأت غرفة جديدة يديرها خالد الشريف، المشرف السابق على سجن الهضبة بطرابلس وعبد الحكيم الحاج، ومن بين أهدافه البحث عن سيف الإسلام من أجل اغتياله أو اعتقاله وتسليمه إلى المحكمة الجنائية الدولية لإنهاء دوره السياسي».

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع