مظلوم كوباني: أمريكا تخلت عن أكراد سوريا وتركتهم في مواجهة الاحتلال التركي

مظلوم كوباني

مظلوم كوباني

قال القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية «قسد»، مظلوم كوباني، إن الولايات المتحدة الأمريكية لم تفِ بوعودها بإنشاء منطقة آمنة في المناطق التي يسيطر عليها الأكراد شمال سوريا، وتركتهم في حرب غير متكافئة أمام جيش الاحتلال التركي.

ونقلت شبكة «رووداو» الكردية، عن كوباني قوله لوسائل إعلام مقربة من «قسد»، إنه كان من المقرر إنشاء منطقة آمنة بعمق 5 كيلو مترات، بوساطة أمريكية، وأن «قسد» نفذت بنود الاتفاقية، إلا أن الجانب التركي لم يلتزم بها، كما أن الولايات المتحدة لم تفِ بوعودها، وكانت النتيجة أنهم وجدوا أنفسهم خلال ساعات في مواجهة عنيفة وغير متكافئة فاضطروا للانسحاب.

وعلق كوباني على مفاوضات المجلس الوطني الكردي وحزب الاتحاد الديمقراطي، قائلًا إن الوحدة الكردية صعبة، لأن القوى الأجنبية لها تأثير سلبي على المفاوضات، إلا أنهم يعملون مع حلفائهم الأميركيين لإنجاح هذه المبادرة، موضحاً أنهم اتفقوا إلى الآن على رؤية سياسية مشتركة ويعملون على إكمال الخطوات الأخرى.

وتناول كوباني مسألة عفرين المحتلة، وقال إن «قسد» اضطرت للقتال ضد قوة دولية هي الثانية في حلف الأطلسي «الناتو»، وذلك في حرب «غير متوازنة»، لذلك أجبروا على الانسحاب بعد شهرين من المواجهات لحماية أرواح المدنيين، مؤكدًا أن قوات سوريا الديمقراطية، قوة وطنية سورية تعد نواة لبناء الجيش السوري في المستقبل.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع