صويلو يهدد صحفيًّا بالاعتقال بسبب كشفه عن «المحسوبية» في حزب أردوغان

سليمان صويلو و سايجي اوزترك

سليمان صويلو و سايجي اوزترك

وصف وزير الداخلية التركية، سليمان صويلو، صحفيًّا بجريدة سوزجو بأنه عديم الشرف والأمانة، بسبب مقال للصحفي أشار فيه إلى المحسوبية السائدة في حزب العدالة والتنمية.

ووفقًا لما نشرته جريدة «جمهورييت» تناول اليوم الصحفي سايجي أوزترك، في مقاله الذي حمل اسم «لماذا تدعم طرابزون محسوبية مثل هذة» انتقد فيه «علي إيفاز أوغلو» زوج نائبة طرابزون التابعة لحزب العدالة والتنمية «بهار إيفاز أوغلو»، مشيرا إلى أنه في البداية كان يعمل في قطاع العمالة، لكنه بعد زواجه بالنائبة مباشرة ترقى ليشغل منصب وزير العمال، وبعد ذلك شغل منصب مدير الثقافة والسياحة في المدينة.

مقالة الصحفي التركي أثارت غضب وزير الداخلية سليمان صويلو، ودفعته للتعقيب من خلال حسابه الشخصي عبر موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، قائلا: «إني أقوم بوظيفي الإنسانية. مقال الصحفي سايجي أوزترك عديم الأمانة والشرف. فالسيدة (بهار) سيدة محترمة وعلى خُلق، ونحن نتقدم بغاية الشكر للسيد (علي) الذي يعمل بقصارى جهده في مجال السياحة في طرابزون. وأنا أحذره بداية من اليوم أنه إذا تحدث في حق أحد مرة أخرى سيجدني أمامه».

يذكر أن صويلو استخدم طريقة التهديد نفسها مع صحفية «أوضة تي في» ميسر يلديز، حيث رد على تغريدة لها علي موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» قبل اعتقالها قائلا: «إنني لست حزين بسبب محبة حزب العمال الكردستاني الإرهابي، لكنني حزين بسبب توليها منصب حكومي في هذا البلد».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع