إصابة عدد من أهالي الحسكة السورية في حرائق أشعلها مرتزقة أردوغان في أراضيهم

حرائق الحسكة- أرشيفية

حرائق الحسكة- أرشيفية

أصيب عدد من أهالي قرى كوع شلاح والنوفلية ورسم الرهجة بريف رأس العين شمال غرب الحسكة بسوريا، أثناء قيامهم بإطفاء حرائق افتعلها مرتزقة النظام التركي من التنظيمات الإرهابية أدت إلى اندلاع النيران في حقولهم الزراعية.

وذكرت مصادر محلية لمراسل وكالة الأنباء السورية «سانا» أن مجموعات من مرتزقة النظام التركي أقدموا على إضرام النيران في حقول القمح والشعير التابعة لقرى كوع شلاح والنوفلية ورسم الرهجة المحتلة جنوب غرب مدينة رأس العين شمال غرب الحسكة.

ولفتت المصادر إلى أن النيران امتدت إلى عدة حقول وأدت إلى إصابة عدد من الأهالي بحروق متفاوتة جراء مشاركتهم بإخماد الحرائق التي أتت على مساحات واسعة من حقول القمح والشعير التابعة لهذه القرى.

وأضافت «سانا» أن مرتزقة الاحتلال التركي أقدموا في الرابع عشر من شهر يونيه الجاري وفي إطار ممارساتهم الإجرامية والإرهابية بحق الأهالي على إضرام النيران في مساحات واسعة من حقول القمح والشعير بريف مدينة رأس العين وبلدة أبو راسين بريف الحسكة الشمالي والشمالي الغربي.

وحسب سانان، تشهد منطقة الجزيرة حرائق متعددة أتت على مئات الهكتارات المزروعة بالقمح والشعير ومعظمها كانت بفعل مرتزقة النظام التركي من التنظيمات الإرهابية وطائرات التحالف الأمريكي، وذلك بهدف حرمان الأهالي من مصادر رزقهم والضغط عليهم لإجبارهم على التعاون معهم ناهيك عن التأثير سلبا في الاقتصاد السوري في ظل الحصار الذي تفرضه دول غربية بقيادة واشنطن على سوريا.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع