حقق نبوءة كتاب مستشاره السابق..ترامب يقيل قاضيًا كان مسؤولا عن قضية بنك خلق

دونالد ترامب و أردوغان

دونالد ترامب و أردوغان

يبدو أن كتاب الأمريكي جون بولتون، مستشار الأمن القومي السابق بالبيت الأبيض «مذكرات من قاعة الحدث»، سيكشف عن فضائح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، واستغلاله منصبه لدعم المستبدين، من أمثال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وهو ما كشفت عنه تفاصيل تواطئه في قضية «بنك خلق»، حيث ذكر مؤلف الكتاب أن ترامب وعد أردوغان بإقالة المدعي العام لمدينة مانهاتن، المسؤول علن القضية، وهو ما حدث بالفعل.

وأعلن وزير العدل الأمريكي ويليام برر، أنه تمت إقالة القاضي والمدعي العام لمدينة مانهاتن والمعني بقضية «بنك خلق» التركي، جيوفري بيرمان، وبذلك يكون دونالد ترامب قد وفي بوعده لأردوغان.

ووفقًا لما نشرته جريدة «سامان يولو» التركية، كتب جون بولتن في كتابه أن ترامب سيقيل المدعي العام لمدينة مانهاتن، والمعني بقضية «بنك خلق»، وبالفعل تحققت نبوءته، حيث أعلن وزير العدل إقالة القاضي بيرمان دون إبداء أي أسباب.

وجاء رد فعل وزير العدل الأمريكي قاسيًا، بعدما أعلن القاضي بيرمان أنه لا يعتزم الاستقاله من منصبه أبدًا، ليصرح وزير العدل بعدها قائلًا: «لقد طلبت من الرئيس ترامب شخصيا أن يقيلك حينما علمت أنك لا تعتزم على الاستقالة، فهدفك ليس خدمة الشعب بل التظاهر أمامه بذلك».

يذكر أن القاضي بيرمان شغل هذا المنصب قبل عامين ونصف العام، بعدما قبل القاضي بيريت بهارا القضية المرفوعة ضد «بنك خلق» ورضا زراب ومحمد هاكان. كذلك أقيمت دعوى قضائية ضد صديق دونالد ترامب المقرب ومحاميه رودلف جويلياني.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع