نقابة المحامين بأسطنبول تنتفض ضد اعتداءات الشرطة على «مسيرة الدفاع» بأنقرة

الاحتجاج امام مقر نقابة المحامين باسطنبول

الاحتجاج امام مقر نقابة المحامين باسطنبول

احتج أعضاء نقابة المحامين الأتراك أمام مقر النقابة الفرعية باسطنبول على اعتداءات الشرطة على مسيرات الدفاع عند مدخل مدينة أنقرة مطالبين النقيب العام متين فايز أوغلو بالرحيل والاستقالة من منصبه.

وقالت صحيفة «آر تي جرتشاك»، أن أعضاء نقابة المحامين بمدينة إسطنبول أعربوا عن احتجاجهم الشديد على ضرب أفراد الشرطة لزملائهم المحامين المشاركين في «مسيرة الدفاع» الرافضة للتغيرات الطارئة التي أجرتها السلطات على قوانين انتخابات القضاة من أجل تحقيق مصالح الحزب الحاكم.

وكانت 53 نقابة فرعية تابعة لنقابة المحاميين الأتراك قد نظموا احتجاجات في عدة مدن كبرى تحت عنوان «مسيرة الدفاع»، مطالبين النقيب العام متين فايز أوغلو بتقديم استقالته والرحيل عن رئاسة النقابة فورًا.

ورفع المشاركون في احتجاجات محاميي نقابة إسطنبول لافتات كتب عليها «الدفاع لم و لن يصمت»، و«كتف في كتف ضد الفساد».

وقال المتحدث باسم أعضاء نقابة إسطنبول، نزان مورو أوغلو، إننا نطالب متين فايز أوغلو بالرحيل والاستقالة، ونعلن تضامننا مع إخواننا المحامين المشاركين في «مسيرة الدفاع» ونرفض كل ما تعرضوا له اليوم من اعتداءات على يد عناصر الشرطة.

وتابع «في حالة عدم حل هذه المشكلة، سنواصل احتجاجاتنا غدا هنا أمام النقابة حتي تتحقق مطالبنا».

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع