الخارجية السورية: دمشق تدعم تحركات القاهرة لحماية حدودها وحل الأزمة الليبية

قال وزير الخارجية السوري - وليد المعلم ر

قال وزير الخارجية السوري - وليد المعلم ر

قال وزير الخارجية السوري، وليد المعلم، اليوم الثلاثاء، إن دمشق تؤكد دعمها للجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر في حربه ضد الميليشيات الإرهابية، وأنها تدعم تحركات القاهرة لحماية حدودها وحل الأزمة الليبية.

ونقلت وكالة الأنباء السورية «سانا»، عن المعلم قوله في مؤتمر صحفي عقد صباح اليوم، إن سوريا تقف إلى جانب الأشقاء في مصر لدعم أمنهم الوطني على الحدود الغربية.

وتابع المعلم أن تركيا تحتل أراضي في سوريا، ودروس التاريخ علمتنا أن الشعوب التي تناضل من أجل حريتها وسيادتها تنتصر في نهاية المطاف مهما طال الزمن.

كان ‏رئيس مجلس النواب الليبي، عقيلة صالح، قد أكد في كلمة له الأحد الماضي أن «كلمة الرئيس المصري جاءت استجابة لندائنا أمام البرلمان المصري بضرورة التدخل ومساندة قواتنا المسلحة في الحرب على الإرهاب والتصدي للغزو الأجنبي»، وأضاف ‏رئيس مجلس النواب الليبي، أن «الميليشيات والتنظيمات الإرهابية في ليبيا تهدد الأمن القومي المصري».

كان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، قد تفقد، السبت الماضي، القوات المصطفة بالمنطقة الغربية العسكرية؛ لمتابعة مدى جاهزيتها واستعدادها، وصرح خلال تلك الجولة أن القوات جاهزة لتنفيذ أي مهام داخل حدود مصر أو خارجها، مؤكدًا أن الجيش المصري من أقوى الجيوش في المنطقة.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع