بلومبرغ: ليبيا تطلب محطة كهرباء عائمة من شركة تركية

سفينة كارادنيز محملة بمحطة كهرباء

سفينة كارادنيز محملة بمحطة كهرباء

ذكرت شبكة «بلومبرغ» أن شركة كارادنيز القابضة، وهي شركة طاقة تركية، قد أجرت محادثات مع الحكومة الليبية لبيع الكهرباء إلى البلد الذي مزقته الحرب.

وقالت الشركة، ومقرها في إسطنبول، إن السلطات في ليبيا، اقتربت من التعاقد مع شركة «كارادينيز» وشركتها التابعة «كارا بور شيب» لشراء 1000 ميجاوات من الكهرباء. وقالت الشركة إن لديها عددا كافيا من محطات الطاقة العائمة لتزويد ليبيا بالكهرباء، إذا تم التوصل إلى اتفاق.

وعقد الوزراء الأتراك والليبيون محادثات في وقت سابق من الشهر الجاري ركزت على استئناف عمل الشركات التركية في ليبيا، وأيضا التعاون في مجال النفط والبنية التحتية، والاتفاق البحري والأمني الموقع بين الحكومتين العام الماضي.

أثار هذا الاتفاق غضب القائد العسكري في شرق البلاد خليفة حفتر، وأثار مخاوف بين المنافسين الإقليميين من أن تركيا ستستخدمه للمطالبة بثروات الغاز الطبيعي في شرق البحر الأبيض المتوسط. واتهمت عدد من الدول على رأسها مصر والإمارات العربية المتحدة، تركيا، بمحاولة تقويض جهود التوسط لحل سياسي للأزمة الليبية، وأن السلطات التركية ترفض مبادرة القاهرة لوقف إطلاق النار.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع