«إخوان اليمن» يرسلون 200 مقاتل إلى ليبيا إرضاءً لأردوغان

مرتزقة- صورة أرشيفية

مرتزقة- صورة أرشيفية

كشفت «البوابة الإخبارية اليمنية»، وفقًا لمصادر عسكرية واستخباراتية، أن دفعة متكونة من 200 مقاتل من حزب الإصلاح، وهم الفرع اليمني للإخوان المسلمين، وصلوا إلى ليبيا للقتال في صفوف حكومة الوفاق الوطني.

وحسب الموقع، أرسل حزب الإصلاح في مأرب، المقاتلين إلى تركيا، تحت غطاء أنهم جرحى لتلقي العلاج، ومن هناك تم نقلهم إلى طرابلس.

وقالت المصادر إن حزب الإصلاح يحاول توطيد التحالف العسكري مع تركيا بالقتال إلى جانبها في ليبيا، استعدادًا لتدخل تركي محتمل في اليمن. ويعلق الإصلاح آماله على أنقرة منذ توترت العلاقات مع السعودية والإمارات مؤخرًا.

وأشارت المصادر إلى أن قوات المشير خليفة خليفة حفتر، الذي يرأس الجيش الوطني الليبي قبضت بالفعل على عدد قليل من المقاتلين اليمنيين من حزب الإصلاح الذين يقاتلون في صفوفه عن حكومة الوفاق الوطني، وهم طه الأهدل، وهو طالب كان يدرس في تركيا، ومحمد ردمان، وعبدالرزاق ردمان، وكلاهما من مديرية الرجم في المحويت.

وأشارت المصادر إلى أن الوسطاء الليبيين طالبوا بفدية تصل إلى 200 ألف دولار للإفراج عن الأسرى اليمنيين الثلاثة الذين تحتجزهم قوات حفتر حتى الآن.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع