صويلو يعلق على حادث الانفجار الجديد بصقاريا: لا مشكلة.. فقدنا 3 جنود فقط!

انفجار شاحنة ألعاب نارية في تركيا

انفجار شاحنة ألعاب نارية في تركيا

قال وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، إن 11 من أفراد الدرك أصيبوا، وكذلك سائق الشاحنة، في الانفجار الذي أودى بحياة 3 جنود، بصقاريا، أثناء نقل المواد التي لم تنفجر في مصنع الألعاب النارية، الذي شهد انفجارًا هائلًا، الأسبوع الماضي، أودى بحياة عامل، وأصيب فيه 122 آخرون.

سليمان صويلو

وقال سليمان صويلو، خلال تصريحه لقناة «100 تي في» التركية: «قررنا عدم حفظ المواد المتفجرة في المصنع. وتم العثور على بدائل للأماكن للتحرك. وتم نقل 15 طنًا من المواد منذ يوم السبت الماضي. وقرر أصدقاؤنا أن الانفجار سيكون أكثر أمنًا إذا وقع بالقرب من الغابات».

وأضاف: «أرسلنا فريق التخلص من المتفجرات من أنقره، في بداية التفجير، ويتم تبريد المتفجرات هناك، وتدمير الذخيرة بطريقة خاصة، ولكن وقع انفجار اليوم أثناء نقل الجنود للمواد المتفجرة إلى هنا وتفريغهم لها».

وتابع: «أصيب سائق الشاحنة بجروح خطيرة، ولدينا أيضًا 11 من أفراد الدرك في المستشفيات. لا توجد مشكلة تهدد الحياة باستثناء 3 من أصدقائنا الجنود لقوا مصرعهم خلال الحادث».

قتلى بانفجار شاحنة

ونقلت جريدة حرييت التركية، تصريح محافظ مدينة صقاريا، الذي وضح فيه انفجار الألعاب النارية أثناء نقلها بإحدى الشاحنات، وأسفر الانفجار عن سقوط 3 قتلى، و6 جرحى حتى هذه اللحظة.

وصرحت جريدة «كار» التركية بوقوع انفجار شديد في منطقة تاشكسغى، التابعة لمقاطعة أضابزارى بمدينة صقاريا، وتبين أن الحادث وقع نتيجة انفجار شاحنة محملة بالألعاب النارية.

انفجار شاحنة

وقالت، إنه تم جلب الألعاب النارية والمتفجرات الأخرى التي لم تنفجر في مصنع الألعاب النارية في منطقة هندك في صقاريا، إلى المحجر الموجود في موقع بمقاطعة أضابزاري.

ووقع الانفجار عندما كانت هناك حاجة لإخلاء المتفجرات التي تم إدخالها إلى منطقة المحجر بواسطة شاحنة. بينما سمع صوت الانفجار من أجزاء كثيرة من المدينة، وارتفعت الأدخنة إلى السماء. وتم توجيه عدد كبير من سيارات الإطفاء، وسيارات الإسعاف إلى المنطقة. وبدأ نقل المصابين إلى المستشفيات المجاورة.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع