الثقافة اليونانية: تحويل «آيا صوفيا» إلى مسجد استفزاز للعالم المتحضر بأسره

آيا صوفيا

آيا صوفيا

انتقدت وزارة الثقافة اليونانية قرار مجلس الدولة التركي بتحويل متحف «آيا صوفيا» التاريخي إلى مسجد، وقالت إن هذا القرار يعد استفزازًا واضحًا وصريحًا للعالم المتحضر بأسره.

كان مجلس الدولة التركي قد قرر اليوم الجمعة، تحويل متحف آيا صوفيا إلى مسجد لأداء الصلوات فيه، وإلغاء قرار مؤسس الجمهورية التركية الحديثة مصطفى كمال أتاتورك، بتحويله إلى متحف منذ 1934.

وحسب ما ذكرته جريدة «تي 24»، فقد اعتبرت وزارة الثقافة اليونانية، قرار تحويل آيا صوفيا لمسجد استفزازًا لا غير للعالم المتحضر بأسره، وقالت «لا نريد التدخل في شؤون تركيا الداخلية، ولكن (آيا صوفيا) نصب تذكاري للبشرية كافة».

يشار إلى أن «آيا صوفيا» صرح فني ومعماري موجود في منطقة السلطان أحمد، بمدينة إسطنبول، وجرى تحويله إلى مسجد مع الدولة العثمانية بعدما كان كنيسة في أصله، قبل أن يصبح متحفًا عام 1934.

 

أردوغان أعلن نيته لأول مرة في مارس 2019

وفي مارس 2019، قال الرئيس رجب طيب أردوغان، إن تركيا تخطط «لإعادة آيا صوفيا إلى أصله، وليس جعله مجانيًا فقط، وهذا يعني أنه لن يصبح متحفًا، وسيسمى مسجدًا»، مشددًا على أن مسألة إعادة تحويله إلى مسجد «مطلب يتطلع إليه شعبنا، والعالم الإسلامي، أي أنه مطلب للجميع، فشعبنا مشتاق منذ سنوات ليراه مسجدًا».

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع