اليونانيون يحرقون العلم التركي ردًا على تحويل «آيا صوفيا» إلى مسجد

لحظة حرق العلم التركي

لحظة حرق العلم التركي

نظم المئات من الأتراك المنتمين إلى التيار اليميني اليوناني، وقفات احتجاجية أمام سفارة أنقرة لدى أثينا، احتجاجًا على تحويل متحف «آيا صوفيا» إلى مسجد، وقد انضم لهذه الوقفة الاحتجاجية الآلاف من المواطنيين اليونانيين الغاضبين من القرار.

وقالت صحيفة «يني تشاغ» إن المحتجين أحرقوا العلم التركي أثناء الوقفة تعبيرًا منهم عن شعورهم بالاستفزاز من هذا القرار. وقد شارك أعضاء حزب «الفجر الذهبي» اليوناني صورًا ومقاطع فيديو للحظات حرق العلم التركي أمام السفارة باليونان.

كما طالب الحزب البرلمان اليوناني بتحويل منزل أتاتورك في اليونان إلى متحف للإبادة ردًا على تغيير وضع كاتدرائية آيا صوفيا.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع