استمرار مناورات «النسر التركي الأذري» استعدادًا للحرب ضد أرمينيا

المناورات التركية الأذربيجانية

المناورات التركية الأذربيجانية

تواصل القوات التركية والأذرية، مناوراتها البرية والجوية الواسعة المشتركة في أذربيجان، تحسبًا لتصعيد عسكري محتمل بين الأخيرة وجارتها أرمينيا المدعومة من روسيا. 

وتجرى المناورات في عدة مدن أذرية، في مقدمتها العاصمة باكو، ونخجوان، وكنجة، وكوردمير، ويولاخ، وتستمر حتى 10 أغسطس الحالي، فيما تنتهي المناورات البرية في الخامس من الشهر نفسه.

وحسب ما ذكرته جريدة «خبر تورك»، تلقت القوات المشاركة بالمناورات في نخجوان، أوامر للتأهب، ونفذت عمليات تحاكي موقع معركة حقيقية. وشارك عدد كبير من الدبابات والمدرعات والمقاتلات والمروحيات، في هذا القسم من المناورات. وتضمنت المناورات اختبارات جاهزية للطائرات الحربية في البلدين.

وجرى خلال هذه المناورات اختبار جاهزية القوات لتنفيذ أوامر القيادة العسكرية، وإطلاق النار من المركبات المدرعة والمدافع ومدافع الهاون على أهداف افتراضية للعدو.

يأتي ذلك في ظل تصاعد التوتر بين أذربيجان وأرمينيا، على خلفية اعتداء الجيش الأرميني، في 12 يوليو الماضي، بالمدفعية على القوات الأذربيجانية في منطقة توفوز الحدودية.

كانت تركيا أرسلت طائرات عسكرية من طراز «إف 16»، أول من أمس الجمعة، للمشاركة في المناورات العسكرية المشتركة واسعة النطاق التي تنظمها القوات الجوية والبرية التركية الأذرية، منذ عدة أيام، تحسبًا لنشوب حرب بين أذربيجان وأرمينيا. وأتى ذلك في أعقاب محادثة هاتفية جمعت بين الرئيسين التركي والأذري لتبادل التهاني بعيد الأضحى المبارك.

 

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع