مؤسس سابق لحزب أردوغان: الاقتصاد في حالة مُزرية.. والعائلة وراء البطالة

عبد اللطيف شنر

عبد اللطيف شنر

انتقد نائب محافظة قونية بالبرلمان التركي عن حزب الشعب الجمهورري، وأحد المؤسسين السابقين لحزب العدالة والتنمية، عبد اللطيف شنر، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بسبب الوضع الاقتصادي المُزري الذي تعيشه تركيا، خاصة بعد انهيار الليرة التركية أمام الدولار الأمريكي.

ووفقًا لما ذكره موقع «T24» التركي، قال عبد اللطيف شنر عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، إن عائلة أردوغان تسببت في انفجار مشكلة البطالة، ولم يُعد المواطنون قادرين على التنفس، حيث أصبح الاقتصاد بمثابة كارثة حقيقية.

وأضاف: «لقد تحدث أردوغان في باحة مسجد آيا صوفيا متفاخرًا بأن سعر الدولار لم يصل بعد إلى 10 ليرات تركية، وتفاخر بالصهر الذي يرغب في إطعامه بنفسه، لكن تركيا لم تعد قادرة على تحمل هذه العائلة».

يُذكر أن الليرة التركية تشهد حالة من عدم الاستقرار أمام الدولار الأمريكي في الفترة الحالية بشكل ملحوظ، ووصل سعر الدولار، أول من أمس الجمعة، لـ7.30 ليرة تركية،

بينما تراوح سعر اليورو بين 8.63 - 8.64 ليرة تركية.

تويتة

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع