مقتل 5 ضباط عراقيين و11 من عناصر حزب العمال الكردستاني في غارة تركية

العميد العراقي

العميد العراقي

شنت القوات الجوية التركية غارات على مناطق بشمال العراق، باستخدام طائرات مسيرة، اليوم الثلاثاء، تسببت في مقتل 5 عناصر من قوات حرس الحدود العراقية، و11 عنصرًا من حزب العمال الكردستاني الذي تصنفه تركيا منظمة إرهابية.

ونقل موقع «سكاي نيوز» عن مصادر عراقية قولها إن غارة شاركت فيها طائرات مسيرة تركية قصفت منطقة برادوست بناحية سيدكان التابعة لقضاء سوران، شمال محافظة أربيل، حيث شهدت المنطقة اجتماعًا بين عناصر من قوات حرس الحدود العراقية وعدد من قيادات الحزب، على خلفية أجواء التوتر التي سادت في المنطقة نتيجة مقتل راعٍ كردي في قصف تركي.

وتفيد الأخبار بأن المعلومات الأولية تشير إلى مقتل 5 أشخاص، بينهم عميد حرس الحدود العراقي، زبير حالي، وضابط آخر يدعى سردار برادوستي، علاوة على مقتل 11 من أعضاء حزب العمال الكردستاني.

وقد كثفت تركيا قصفها الجوي والمدفعي على مناطق حدودية داخل إقليم كردستان منذ منتصف شهر يونيو الماضي، ما أوقع خسائر بشرية ومادية بين المدنيين العراقيين. بينما تقول أنقرة إنها تستهدف مقاتلي حزب العمال الكردستاني.

وأثار القصف استنكار حكومة إقليم كردستان العراق التي طالبت أيضاً مقاتلي العمال الكردستاني بمغادرة المنطقة لتجنب التوترات. كما نددت بغداد بالهجمات التركية، واستدعت السفير التركي مرتين وسلمته مذكرتي احتجاج شديدتي اللهجة، كما نشرت الحكومة الاتحادية حرس الحدود في عدة نقاط بمحافظة دهوك على حدود تركيا، إلا أن أنقرة تواصل عملياتها العسكرية.

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع