الرئاسة العراقيّة تندد باستهداف تركيا لأربيل: انتهاك خطير للسيادة

جمهورية العراق

جمهورية العراق

أكدت الرئاسة العراقيّة أنّ استهداف تركيا لمنطقة سيدكان شمال البلاد، اليوم الثلاثاء، يُعدُ انتهاكًا خطيرًا للسيادة العراقيّة.

وأدانت الرئاسة العراقية، في بيان، الهجوم التركي بطائرة مسيّرة، حيث استهدف قوّة لحرس الحدود العراقي بمنطقة سيدكان في إقليم كردستان شمالي البلاد.

واعتبر بيان الرئاسة العراقية، أنّ الخروقات العسكريّة التركيّة المتكررة على الأراضي العراقيّة تُعد انتهاكًا خطيرًا لسيادة العراق، ومخالفة صريحة للقوانين والمواثيق الدوليّة وعلاقات حسن الجوار، مشيرًا إلى أن هذه الأعمال العدوانيّة أسفرت عن استشهاد عدد من المواطنين الأبرياء، إضافة إلى ضباط من حرس الحدود الأبطال.

ودعا البيان تركيا إلى الإيقاف الفوري لهذه الاعتداءات، والجلوس على طاولة الحوار والتفاهم لحل المشاكل الحدوديّة بين البلدين الجارين بالطرق والوسائل السلميّة، وبما يحفظ أمن واستقرار المنطقة.

يُذكر أن القوات الجوية التركية شنت، اليوم الثلاثاء، غارات على مناطق بشمال العراق، باستخدام طائرات مسيرة، تسببت في مقتل 5 عناصر من قوات حرس الحدود العراقية، و11 عنصرًا من حزب العمال الكردستاني الذي تصنفه تركيا كمنظمة إرهابية.

وأشارت المعلومات الأولية إلى مقتل 5 أشخاص، بينهم عميد حرس الحدود العراقي، زبير حالي، وضابط آخر يدعى سردار برادوستي.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع