برلمان ليبيا على خط «وقف إطلاق النار»: سرت مقرًا لمجلس رئاسي جديد

البرلمان الليبي- أرشيفية

البرلمان الليبي- أرشيفية

دعا رئيس مجلس النواب الليبي، المستشار عقيلة صالح، جميع الأطراف، للالتزام بوقف فوري لإطلاق النار وكل العمليات القتالية، على أن تعمل قوة شرطة أمنية رسمية من مختلف المناطق الليبية على تأمين مدينة سرت.

وقال رئيس مجلس النواب الليبي، حسب ما نشرته «سكاي نيوز عربية»، «نتطلع إلى أن تكون سرت مقرًا مؤقتًا للمجلس الرئاسي الجديد».

وأكد عقيلة صالح، أهمية تفكيك الميليشيات لاسترجاع السيادة الوطنية الكاملة على الأراضي الليبية، مشيرًا إلى أن وقف إطلاق النار يقطع الطريق على أي تدخلات عسكرية أجنبية، وينهي تدخل المرتزقة.

وأشار عقيلة صالح إلى أنه سيتم استئناف إنتاج النفط، وتجميد إيراداته في حساب خارجي للمصرف الليبي، في إطار المساعي لتجاوز وطي صفحة الصراع والاقتتال.

من جهة، أعلنت حكومة الوفاق الليبية، المنتهية ولايتها، وقفًا فوريًا لإطلاق النار، وتعليق جميع العمليات العسكرية في كل الأراضي الليبية، وذلك في بيان لها موقع بتاريخ أمس الخميس 20 أغسطس.

وأوضح بيان الحكومة الموالية للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تحقيق وقف إطلاق النار يقتضي أن تكون منطقتا سرت والجفرة منزوعتي السلاح، داعية لانتخابات رئاسية وبرلمانية في مارس المقبل.

موضوعات متعلقة..

«الوفاق» تعلن وقف إطلاق النار بليبيا وانتخابات رئاسية وبرلمانية في مارس

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع