أردوغان: اليونان ستكون المتضرر الوحيد من مواجهة أهداف تركيا في المتوسط

أردوغان

أردوغان

هاجم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليونان، ووصفها بـ«المتضرر الوحيد» في منطقة شرق المتوسط، وذلك خلال تعليقه على إعلان أثينا للإنذار الملاحي «نافتكس»، قائلًا «من الآن فصاعدًا، ستكون اليونان هي المتضرر الوحيد في المنطقة»، كما حذر أردوغان جميع دول المتوسط من الهزيمة حال الدخول في مواجهات مباشرة مع تركيا.

وتطرق الرئيس التركي لقضية شرق المتوسط في مؤتمر صحفي اليوم الاثنين، عقب اجتماعه بمجلس الوزراء، واستهل كلمته بالآية الكريمة «ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين»، وأضاف: «نحن نستند إلى الله وإلى شعبنا، وقمنا بإفشال جميع المؤامرات على تركيا واحدة تلو الأخرى».

وأكد أردوغان أن سفينة «أوروتش رئيس» لا تزال مستمرة في عملية البحث والتنقيب بالقرب من جزيرة كريت اليونانية، قائلًا «لقد مددنا فترة التنقيب حتى يوم 27 أغسطس الجاري، وليعلم الجميع أن تركيا تتحرك وفق القوانين الدولية والجرف القاري». وأضاف: «لقد أعلمت تركيا الولايات المتحدة عن مساعي اليونان، وليس لليونان أدنى حق في اعتراض سفننا».

وتابع الرئيس التركي «أن القوى التي تدعم اليونان تجعل منها طفلًا مدللًا، ونقول للجميع إن هذه الحملات جميعها سوء تبوء بالفشل، وليعلم الجميع أن اليونان تقوم بإحاكة جميع المؤمرات بالمخالفة للقوانين الدولية. ولتعلم اليونان أنها هي من ستدفع ضريبة الخلافات في المتوسط».

وحذر أردوغان، دول المنطقة، من الخسارة في حال مواجهة تركيا، وقال «نُعلم جميع دول المتوسط أن من سيجر ذيل الهزيمة ويتعرض للخسارات هي دول المتوسط. وأن تركيا لن تتراجع قيد خطوة واحدة عن خططها، بل على العكس، نحن مصرون على تحقيق أهدافنا واحدًا تلو الآخر، وليعلم الجميع أننا محقون، ومن سيقف أمامنا سيدفع الضريبة. ونحن دائمًا مسالمون ونقف بجوار المظلومين، ولكننا في الوقت نفسه مستعدون لتقديم الضحايا».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع