ميليشيات تركية تسرق ممتلكات المواطنين في مناطق «نبع السلام» بشمال سوريا

الميليشيات التركية في منطقة نبع السلام

الميليشيات التركية في منطقة نبع السلام

كشف المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن ميليشيات تابعة لتركيا أقدمت على سرقة أملاك المواطنين في مناطق «نبع السلام»، وسط صمت القوات التركية.

وأفاد المركز بأن عناصر الميليشيات سرقوا الممتلكات العامة والخاصة في قرية مريكس في ريف الحسكة، مثل الكابلات الكهربائية، وخلعوا الأبواب والشبابيك وخزانات المياه، تزامنًا مع وصول عناصر جديدة إلى القرية، ومغادرة قسم من العناصر القديمة.

وتصدى أهالي قرية دبس الواقعة ضمن مناطق «نبع السلام» في ريف تل تمر الغربي لمجموعة لصوص من عناصر الشرطة العسكرية والميليشيات التركية، أثناء محاولتهم سرقة ممتلكات الأهالي في القرية.

وذكرت مصادر محلية أن الشرطة العسكرية والفصائل الموالية لتركيا استقدمت تعزيزات إلى القرية، واعتقلوا عددًا من الأهالي بسبب مقاومتهم للعناصر التي نهبت الممتلكات.

على صعيد متصل، قُتل جندي من قوات الجيش السوري، على محور جوباس في ريف إدلب، وأصيب آخرون جراء استهدافهم من قبل عناصر غرفة عمليات «الفتح المبين» بقذائف صاروخية على محور «حرش بينين» جنوب إدلب.

في المقابل، شنت قوات الجيش السوري الحكومي قصفًا مدفعيًّا تأثرت به مناطق متفرقة من «جبل الزاوية» في ريف إدلب الجنوبي، تزامنًا مع قصف صاروخي نفذته فصائل «الفتح المبين» على مواقع عسكرية حكومية في «جبل الزاوية»، وسط تحليق متواصل لطائرات الاستطلاع الروسية في أجواء المنطقة.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع