الاتحاد الأوروبي يجدد دعوته لخفض التوترات شرقي المتوسط

الاتحاد الأوروبي

الاتحاد الأوروبي

أعلن المتحدث الرسمي باسم المفوضية الأوروبية، بيتر ستانو، من بروكسل، تجديد الاتحاد الأوروبي، اليوم الجمعة، دعوته للحوار من أجل حل الصراع الناشب في شرق المتوسط بين تركيا واليونان.

 ووفقًا للخبر الذي نشره موقع وكالة «الأناضول»، فقد شدد ستانو على ضرورة بدء المفاوضات من أجل خفض التوتر في المنطقة، مؤكدًا أن الاتحاد الأوروبي لم يغير موقفه الداعي إلى حل صراع المتوسط بين أثينا وأنقرة.

 وأوضح ستانو أن الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، جوزيب بوريل، قام بعدة لقاءات خلال الأيام الأخيرة مع الأطراف المعنية وتداول معهم رسائل بهذا الخصوص.

 وأضاف ستانو: "وأخيرًا لدينا مباحثات قد بدأت من أجل خفض التوتر شرقي المتوسط، عوضًا عن الخطوات الأحادية واستخدام لهجة التهديدات".

 وأشار إلى أن الاتحاد الأوروبي أعرب مرارًا عن تضامنه مع اليونان وقبرص، وأن موقف الاتحاد واضح بشأن كيفية حل المشاكل.

 وأكد المتحدث الرسمي باسم المفوضية الأوروبية، أن الطريق الوحيد لإحراز تقدم هو الحوار والمباحثات، وقال: "فقط هذه الأمور يمكن أن تأتي بحل وتحد من التوتر، وهذا ما نود أن نراه".

 وكان وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، قد زعم بأن اليونان لا تؤيد الحوار بشأن الوضع شرقي المتوسط، وأن فرنسا هي المحرض الأكبر لها. وأن أثينا تواصل اتخاذ خطوات أحادية مع قبرص وبعض بلدان المنطقة بخصوص مناطق الصلاحية البحرية ولا تتعامل بإيجابية مع عرض أنقرة للتفاوض حول المسائل المتعلقة بشرق المتوسط، وبحر إيجة، وإيجاد حلول عادلة للمشاكل.

 

 

موضوعات متعلقة....

الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي يصل القاهرة للقاء السيسي

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع