داود أوغلو يقدم «روشتة» عاجلة لإنقاذ الدبلوماسية التركية من أزمة المتوسط

داوود اوغلو

داوود اوغلو

هاجم رئيس حزب المستقبل التركي المعارض، أحمد داود أوغلو، أداء الدبلوماسية التركية في صراع المتوسط، وقال إنها تخلو من أي فكر استراتيجي، وقدم عددًا من المقترحات العاجلة إلى الحكومة، في مقدمتها تشكيل غرفة عمل خاصة بأزمة المتوسط، وكذلك خلق آلية تواصل مع أمريكا وبريطانيا والنرويج على أساس ثنائي الاستجابة لخفض التوتر مع الاتحاد الأوروبي.

وقال موقع «فينانس جوندام» التركي، إن داود أوغلو أعرب خلال مؤتمر صحفي عقده، اليوم الجمعة، عن انزعاجه الشديد من السياسة الخارجية التركية الحالية التي تتماشي وفق أهواء الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، دون أي تحليل استراتيجي أو تسلسل تنفيذي.

واستنكر داود أوغلو نتائج ضعف الدبلوماسية التركية، وقال إن الدعم الوحيد الذي تلقته تركيا كان من دولة أذربيجان فقط، وأنه لم تعد هناك أي قوة دولية تدعم أنقرة، مشددًا على أن ذلك ليس بسبب ظلم تركيا بل بسبب ضعف الدبلوماسية التركية.

ودعا زعيم المستقبل، الخارجية التركية، إلى اتخاذ خطوات من شأنها الحد من تصعيد التوترات في شرق المتوسط، وذلك بإنشاء مجموعة عمل خاصة بالأزمة تتكون من ممثلين عن وزارة الخارجية وهيئة الأركان العامة والمخابرات التركية، إضافة إلى محامين دوليين متخصصين في قضايا الملاحة البحرية.

كما اقترح داود أوغلو إنشاء آلية استشارية مع الولايات المتحدة الأمريكية والنرويج والمملكة البريطانية المتحدة على أساس ثنائي الاستجابة، من أجل تخفيض التوتر بين تركيا واليونان والاتحاد الأوروبي.

وبالحديث عن الولايات المتحدة الأمريكية، فقد رأى داود أوغلو أنه يجب أن تتخلص العلاقة بين تركيا والولايات المتحدة الأمريكية من طابعها الشخصي الذي ظهر مؤخرًا، وأن تنتقل إلى الطابع الرسمي.

وأشار زعيم المستقبل إلى أنه بات من الواضح أن بندول العلاقات الشخصية بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بدءًا من الرسائل المحملة بالتصريحات المهينة مثل «الغباء» إلى التعبير عن الصداقة الوثيقة، لا يمكن أن يتحمل العلاقات الحساسة بين دولتين لهما تقاليد دبلوماسية عميقة الجذور.

كما طالب أحمد داود أوغلو، الحكومة، بألا تستغل دعم أحزاب المعارضة في قضية شرق المتوسط، كأداة للتغطية على الأزمات المحلية الموجودة في البلاد.

 

موضوعات متعلقة:

ليس إلا الخسارة.. داود أوغلو يكذب تصريحات أردوغان بالسيطرة في شرق المتوسط

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع