أبرشية الروم الأرثوذكس بأمريكا تقدم التماسًا للأمم المتحدة بشأن «آيا صوفيا»

آيا صوفيا

آيا صوفيا

نيويورك - تركيا الآن

اتهمت أبرشية الروم الأرثوذكس الأمريكية، السلطات التركية، بانتهاك القانون الدولي من خلال تحويل الكاتدرائية التي تعود إلى العصر البيزنطي إلى مسجد.

ونفل موقع «هاف بوست» الأمريكي، قول الكنيسة الأرثوذكسية اليونانية في الولايات المتحدة، أمس الثلاثاء، إنها تطلب من خبراء الأمم المتحدة إجبار تركيا على حماية التراث الثقافي للمسيحية الأرثوذكسية، في أعقاب تحويل الحكومة التركية لآيا صوفيا الشهيرة في إسطنبول من متحف إلى مسجد.

وقالت أبرشية الروم الأرثوذكس الأمريكية، إنها تضغط على المقررين الخاصين للأمم المتحدة في مجالات الحقوق الثقافية وحقوق الأقليات وحرية الدين والمعتقدات لمحاسبة تركيا على «سياساتها المتعمدة لمحو التراث الثقافي للمسيحيين الأرثوذكس».

وأصدر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مرسومًا في يوليو يحول «آيا صوفيا» إلى مسجد. كما أعلن أردوغان عن قرار الشهر الماضي تحويل كنيسة شورا، وهي كنيسة أخرى من العصر البيزنطي في إسطنبول، إلى مسجد أيضًا.

موضوعات متعلقة:

صحف تركية: أردوغان اعترض على تحويل «آيا صوفيا» لمسجد وتقبل احترامًا للقضاء!

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع