خارجية أذربيجان تنفي اتهامات أرمينيا بإرسال تركيا للمرتزقة إلى كاراباج

وزارة الخارجية الأذرية

وزارة الخارجية الأذرية

أنقرة- «تركيا الآن»

أصدرت وزارة الخارجية الأذرية، بيانًا رسميًا تنفي خلاله الاتهامات التي أدلي بها سفير أرمينيا لدي موسكو، بأن تركيا ترسل المرتزقة والأسلحة إللا إقليم كاراباج، مشيرة إلى أن الهدف وراء ذلك إبعاد تركيا من القضية الأذرية الأرمينية.

ووفقًا للخبر الذي نشره موقع «يني عقد»، فقد أعلنت وزارة الخارجية الأذرية، أنها لا تقبل الاتهامات التي توجهها أرمينيا إلى كل من تركيا وأذربيجان، مشيرة إلى أن تلك الادعاءات سببها الرئيسي هو إقصاء تركيا عن مساندة أذربيجان في حربها ضد أرمينيا.

واتهمت الوزارة أرمينيا، أن هدفها من إلصاق التهم بتركيا هو إدخال دول أخرى لمساندتها في تلك الأزمة، مؤكدة أن أرمينيا تشعر بانزعاج شديد من الدعم التركي لجارته الأذرية.

يأتي ذلك بالتزامن مع إعراب وزير الخارجية الأرميني، مناتساكانيان، عن قلقه الشديد لجوزيب بوريل حيال تورط تركيا في العدوان من بدايته وحتى نهايته، بما في ذلك نشر المقاتلين الإرهابيين الأجانب الذين يشكلون تقويضًا للأمن الإقليمي وتصعيد الأزمة لحرب واسعة النطاق.

 

موضوعات متعلقة..

وزير خارجية أرمينيا لبوريل: تركيا تسعى لتصعيد نزاع كاراباخ إلى حرب واسعة

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع