حليف أردوغان يدعو لإغلاق نقابة الأطباء في بلاده: «أعداء تركيا»

دولت بهتشلي

دولت بهتشلي

أنقرة- تركيا الآن

واصل رئيس حزب الحركة القومية التركي، دولت بهتشلي، انتقاداته إلى نقابة الأطباء التركية، مشيرًافي تصريحات خلال اجتماع مجموعة الحزب بالبرلمان التركي، إلى أن وجود من يحاول إثارة الشبهات حول مكافحة الدولة لفيروس كورونا.

وبدأ بهتشلي حديثه بانتقادات لنقابة الاطباء التركية قائلًا، «يجب إغلاق نقابة الأطباء التركية. ويجب تنفيذ الإجراءات القانونية ضد رؤسائها»ن واصفًا النقابة بـ«أعداء تركيا» الذين يشككون في تقارير مكافحة كورونا.

وأضاف بهتشلي، «يجب أن يكون من واجبنا الامتثال للقواعد التي تلتزم بها وزارة الصحة واللجنة العلمية. لا ينبغي تعريض حياة شعبنا للخطر. ستتخطى تركيا الأزمة بأقل خسارة ممكنة»

وزعم حليف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن وزارة الصحة تدير مع فريقها المجهز تجهيزًا جيدًا، «عملية النضال بنجاح»، معتقدًا أن «الإجراءات القوية التي تم اتخاذها سوف تدمر تأثير الفيروس».

وأضاف «مشكلتنا مع أعداء تركيا وهم المجلس المركزي لنقابة الأطباء. لهذا السبب أقول انه يجب إغلاق تلك النقابة. يتضح من التطورات الأخيرة أن الجميع قد شاهد تاريخ من تم انتخابه كرئيس لمجلس إدارة نقابة الأطباء. بينما كانت الحكومة تقاتل بنجاح ، لم أستطع التغاضي عن أولئك الذين شوهوا الحقائق.»

تأتي تصريحات حليف أردوغان، فيما أعلنت جمهورية اليابان، إزالة اسم تركيا من قائمة  الدول لا يتطلب منها إصدار تأشيرة لدخول البلاد، بدءًا من ١ أكتوبر الجاري، بسبب فيروس كورونا المستجد.

وحذرت منظمة الصحة العالمية، في بيان لها، السبت، تركيا بجمع بيانات انتشار فيروس كورونا، في إطار دليل المنظمة، وعلى أنقرة إبلاغ المنظمة عن هذه البيانات على نحو صحيح.

 

موضوعات متعلقة: 

افتتحه أردوغان مؤخرًا.. طاقم مشفى جديد يهددون بالإضراب عن العمل فما السبب؟

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع