زعيم المعارضة التركية: نظام أردوغان «شيطان» متعطش للظلم

كليتشدار أوغلو

كليتشدار أوغلو

أنقرة - «تركيا الآن»

فتح رئيس حزب الشعب الجمهوري المعارض، كمال كليتشدار أوغلو، النيران على النظام الحاكم في تركيا برئاسة رجب طيب أردوغان، مؤكدًا أن تركيا لم تعد تعرف مفهوم الديمقراطية، وأنها باتت قائمة على نظام الرجل الواحد، وذلك بعد اضطهاد حكومة «العدالة والتنمية» للأكراد وملاحقتها للسياسيين المنتمين لحزب الشعوب الديمقراطي.

وقال زعيم المعارضة خلال اجتماع الكتلة حزب الشعب بالبرلمان، اليوم الثلاثاء، إن فصل شخص منتخب من قبل الشعب وتعيين وصي من الحكومة بدلًا منه، يعد دليلًا على أنه لا توجد ديمقراطية في هذه الدولة. وأردف: «من يأتي بالانتخابات يذهب عن طريقها أيضًا». 

وتابع كمال كليتشدار أوغلو، أن الانتخابات مهمة لأن الشعب هو مصدر الشرعية، ولأن الديمقراطية ليست لها معايير مزدوجة، كما أن مفهوم العدالة الخاص بالسلطة الحاكمة لا يتوافق مع مفهوم العدالة عالميًا.

وتساءل كليتشدار قائلًا: «ماذا يعني الصمت أمام الظلم الذي يتعرض له حزب الشعوب الديمقراطي؟»، وأجاب: «يعني ذلك أنه هناك شيطانًا متعطشًا للظلم. ولكن من يصمتون عن الحق يسمون الشياطين الصامت، لقد عارضنا أردوغان ونظامه. وفي النهاية من كان على حق؟ اتضح أننا على حق».

يُذكر أن حزب الشعوب الديمقراطي يعاني مؤخرًا من اعتقالات النظام الحاكم برئاسة أردوغان، وذلك على خلفية احتجاجات تضامنية مع أكراد سوريا عام 2014 عقب سيطرة «داعش» على مدينة كوباني السورية، وشملت الاحتجاجات أعمال عنف أودت بحياة 37 شخصاً.

موضوعات متعلقة:

زعيم المعارضة: لهذه الأسباب فشل أردوغان وصهره في إنقاذ الاقتصاد التركي

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع