من يحرق غابات تركيا؟ أنقرة تتهم الأكراد.. و«أرباح التعدين» تفضح رجال الرئيس

حرائق هاتاي

حرائق هاتاي

هاتاي: «تركيا الآن»


اتهم نظام العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، حزب العمال الكردستاني، بإشعال الحرائق المستمرة منذ 4 أيام في غابات محافظة هاتاي التركية، بعد أن فشلت قوات الدفاع المدني في السيطرة على النيران التي التهمت عددًا من الأحياء السكنية، وأصابت المواطنين بالذعر، بينما تشير أصابع الاتهام إلى تورط الحكومة في إشعال الغابات لتحقيق أرباح ضخمة من استثمارات التعدين بغض النظر عن إمكانية وقوع كوارث.

 

المتهم الحقيقي؟

نشر موقع «خبر ألتيرناتيف» التركي معلومات عن الأسباب الحقيقية وراء اندلاع الحرائق الهائلة بغابات هاتاي، وتؤكد تلك المعلومات تورط حكومة حزب العدالة والتنمية الذي يتزعمه الرئيس التركي في التسبب بهذه الحرائق، بعد إصدار الحكومة تراخيص تعدين بتلك المناطق.

كانت المديرية العامة لشئون التعدين والبترول، قد طرحت في أغسطس الماضي مناقصة للتنقيب عن المعادن في غابات هاتاي، وفازت بها شركات تابعة لقيادات بحزب العدالة والتنمية، وبدأت العمل على الفور في المناجم التي أشتعلت فيها النيران خلال الأيام الماضية وامتدت إلى الأحياء السكنية بعد فشل القوات في السيطرة على الحرائق.

 

الشرطة تعتقل 6 مواطنين 

تسببت النيران في خسائر فادحة بالأحياء السكنية في مدن بيلين، وإسكندرون، وأرسوز، وعدد من القرى الأخرى بهاتاى، وقبل أن توجه إليها أيادي الاتهام بالتقصير والإهمال، وللتغطية على الاتهامات التي تلاحق الحزب الحاكم في التسبب بهذه الكارثة، وجهت الشرطة التركية اتهامات لحزب العمال الكردستاني، الذي تصنفه أنقرة إرهابيًّا بالوقوف وراء تلك الحرائق.

وقامت الشرطة التركية، صباح اليوم، باعتقال 6 من المشتبه في انضمامهم لحزب العمال الكردستاني، للتحقيق معهم بتهمة إشعال حرائق غابات هاتاي، إذ بدأ مكتب المدعي العام في إسكندرون تحقيقًا في الحريق، فيما أطلق سراح 2 من المشتبه بهم.


إعلام أردوغان يختلق قصة «أبناء النار» للتغطية على جرائمه

أعلنت جماعة أطلقت على نفسها اسم «أبناء النار»، مسئوليتها عن الحرائق، وزعمت أنها امتداد لحزب العمال الكردستاني، وقد اتهمت هذه المنظمة من قبل بإشعال الحرائق في 27 موقعًا مختلفًا في أغسطس 2019.
وزعمت وسائل الإعلام الموالية لحكومة العدالة والتنمية أن صفحات تابعة للحزب الكردستاني، نشرت تهنئة إلى أعضاء حزب العمال، وقالت «ألف تحية لأعضاء جماعتنا الذين أشعلوا النيران التي التهمت جحافل الفاشية التركية».

 

 

موضوعات متعلقة:

ذعر أهالي هاتاي التركية بعد التهام الحرائق لمدارس ومناطق سكنية

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع