أثينا: لا حوار مع تركيا في ظل وجود سفينة «أوروتش رئيس» في المياه اليونانية

المتحدث باسم الحكومة اليونانية ستيليوس بيتساس

المتحدث باسم الحكومة اليونانية ستيليوس بيتساس

أثينا- تركيا الآن

أكد المتحدث باسم الحكومة اليونانية، ستيليوس بيتساس، اليوم الثلاثاء، أن بلاده لن تشارك في محادثات استكشافية مع تركيا، في ظل وجود سفينة المسح التركية «أوروتش رئيس» في مياه الجرف القاري اليوناني.

وقال بيتساس في حوار مع إذاعة «سكاي» اليونانية، إنه طالما توجد «أوروتش رئيس» في المنطقة فلن نجري اتصالات استكشافية مع تركيا.
وكانت أثينا قد أكدت، أمس الإثنين، أن قرار أنقرة بإرسال السفينة بالقرب من جزيرة كاستيلوريزو، وهي جزيرة يونانية قريبة من الساحل التركي، يعد «تصعيدًا كبيرًا» و«تهديدًا مباشرًا للسلام في المنطقة».

وكانت تركيا قد سحبت السفينة من المياه المتنازع عليها في شرق البحر المتوسط الشهر الماضي، للسماح للجهود الدبلوماسية السياسية بتهدئة التوترات بالمنطقة، قبل انعقاد قمة الاتحاد الأوروبي التي من المقرر أن تناقش فرض عقوبات على تركيا.

وتوصل زعماء الاتحاد الأوروبي خلال القمة المذكورة إلى أنه إذا واصلت تركيا عملياتها في المنطقة، فقد يتم فرض عقوبات بحقها في ديسمبر المقبل.

 

موضوعات متعلقة:

خارجية برلين: على تركيا وقف أعمال التنقيب في المناطق «المثيرة للجدل»

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع